top of page

الفيد باك في العلاج النفسي

إيه هي أهمية الفيد باك في العلاج النفسي؟

عشان نعرف أهمية الفيد باك محتاجين نعرف أهمية نموذج جوهاري أو Johari window model: ودا بيتكلم عن اللي بيظهر من الشخص في علاقته بالآخر عبارة عن 4 أجزاء:

  • في جُزء مننا معروف لينا ومعروف للآخر و ودا اسمه: الـ Open self.

  • في جُزء مننا معروف لينا ومش معروف للآخر ودا اسمه: الـ Hidden self.

  • في جُزء مننا مش معروف لينا ومعروف للآخر ودا اسمه: الـ Blind self.

  • في جُزء مننا مش معروف لينا ومش معروف للآخر ودا اسمه: الـ Unknown self.




أحد أهداف العلاج النفسي إننا نزود حجم الـ Open self ونقلل حجم الـ Secret self عن طريق إن العميل بيشارك المُعالج الأول بالحاجات اللي في الـ Hidden Self وبعدين للناس المُناسبين في حياته لإن دا بيقوّي ويعمّق علاقته بيهم.

المهم هنا واللي له علاقة بالفيدباك هو الجُزء المش معروف للعميل ومعروف للآخر أو الـ Blind self. لإن أحد أهداف العلاج النفسي برده إننا نخلي رؤية العميل لنفسه وللواقع أدّق ونقرّب ما بين رؤيته لنفسه ورؤية الآخرين له. ومن خلال الفيد باك بنحاول نقلل الـ Blind self.


امتى يكون الفيد باك مهم جدًا وأساسي؟

لما تشوف سلوك العميل بيعمله وهو مش واعي بإن ليه علاقة بمُشكلته الأساسية ودا بيكون جُزء من الـ Blind self.

مثلًا:

  • حد من أول ما قابلك بيتكلم بصوت واطي طول الوقت ومش بيبص في عينك وهو بيتكلم.

  • حد بيحكي قصص كتير وبياخدك من قصة لقصة والقصص كلها شيّقة بس مالهاش علاقة بيه.

والاتنين مُشكلتهم إنهم عندهم صعوبة في تكوين علاقة قوية بحد وانت شايف إن سلوكهم دا احتمال يكون له علاقة بإنهم مش عارفين يكونوا علاقة قوية.

فإزاي نقول الفيدباك دا بطريقة لطيفة من غير ما نبقى هجوميين ومن غير ما نزوّد المُقاومة؟


أولًا: بنخلي العميل حليف لينا بإننا ناخد إذنه إننا نقول فيدباك ممكن يكون له علاقة بالمشكلة الأساسية. مثلًا:


"ممكن نحاول نعرف إيه المشكلة اللي بتحصل في علاقتك بالناس بإننا نبص للعلاقة اللي بيننا لإن أوقات المُشكلة اللي بتحصل بينك وبين الناس تتكرر بيننا. فإيه رأيك لو دا حصل نتكلم فيه؟"


غالبًا محدش بيرفض العرض دا. إحنا كبشر بيهمنا رؤية الآخر لينا وبنحب نعرف آثار أفعالنا وكلامنا عليه خاصةً لو بنثق فيه وعارفين إنه هيقول رأيه عشان يساعدنا.


ثانيًا: طبيعة الفيد باك نفسه. الفيد باك نفسه بيكون أكثر فعّالية والمقاومة ليه بتقل لمّا:

  • يكون كملاحظة لسلوك حصل من العميل بينك وبينه في الجلسة.

  • يكون في أقرب وقت ممكن من حدوث السلوك نفسه.

  • بيركّز على السُلوك المُلاحظ وعلى المشاعر اللي انت حسيت بيها مش على تخمينات عن دوافع العميل.

  • بنسأل بعدها هل العميل لاحظ مشاعر أو ردود فعل مشابهة لرد فعلنا أو مشاعرنا مع الناس التانيين.

  • إننا نتكلم فيه بعد تكوين علاقة قوية مع العميل.

مثلًا مع الشخص الأول اللي بيتكلم بصوت واطي ومش بيبص في عينك وهو بيتكلم:


"أنا ملاحظ إنك مش بتبص في عيني مُعظم الوقت وإحنا بنتكلم. ودا بيخليني أتكلم بلُطف زايد جدًا وبوزن كل كلمة قبل ما أقولها كإنك حد هش وممكن كلامي يكسره. أعتقد دا بيمنعنى إني أكون تلقائي وإني أحس إني قُريب ليك. هل لاحظت رد فعل مُشابه للناس؟"


ومثلًا مع الشخص التاني اللي بيحكي قصص كتير مالهاش علاقة بيه:


"أنا بلاحظ إنك بتحكي قصص كتير. القصص بتكون شيّقة وإنت بتحكي قصص حلو وبنغمس في القصص وانت بتحكيها بس ببقى مش عارف علاقة دا باللي إحنا شغّالين عليه وبحس إن القصص بتبعدني عنّك انت. هل لاحظت دا قبل كدا مع حد؟"

هنا إحنا مخمناش العميل بيعمل دا ليه. مخمناش مثلًا إن العميل الأول ممكن يكون بيحاول يتجنب أو خايف يتكلم بصوت أعلى أو يبص في عينينا. ومخمنّاش إن العميل التاني ممكن يكون بيحكي القصص عشان يسلينا. وكل ما نركز على أحاسيسنا دا بيقلل الدفاعية. وبنركّز على إننا بنقول الفيدباك عشان عاوزين العلاقة تكون أقوى ونبقى أقرب للعميل وإن السلوك دا ممكن يكون هو السبب في إنه بيبعده عن الآخرين.


في طريقة تانية لتقليل الدفاعية وهي استخدام "الأجزاء":


إحنا كبشر بيبقى جوانا أجزاء بتتخانق مع بعضها عشان تظهر. جزء مندفع وجزء متحفظ. جُزء واثق في نفسه وجُزء بيشك في نفسه. جُزء عاوز يتكلم ويظهر وجُزء عاوز يستخبى. المفهوم دا بيدخل فكرة الألوان لحد بيشوف الناس أبيض وأسود. بيشوف الناس خير وشر أو بيعمل splitting.


تعالى نشوف مثال عشان نفهم فايدة الموضوع أكتر: مُعظمنا بيلاقي صعُوبة في الكلام مع حد شايف إنه مش عاوز يكمّل وإن الحياة متستحقش تتعاش ولما الموضوع بيتفتح قُدامنا بنبقى ما بين إننا نتعاطف مع الأفكار فنأكد وجهة النظر. وما بين إننا نحاول نتكلم إن في حاجات تستحق نكمل عشانها فالمريض يحسن إننا مش فاهمينه. فمثلًا بعد استكشاف الأسباب اللي مخلية المريض يفكّر كدا ممكن نقول:


"انت مُحبط جدًا وحاسس إنك عاوز تنهي حياتك وشايف إن مفيش حاجة فيها تستاهل، لكن برده في جُزء منك حتى لو صُغير خلّاك تيجي انهارده. والجُزء دا عاوز يكمّل، فأنا عاوز دلوقتي أتكلم مع الجُزء دا"


يا ريت تشاركنا بخبرتك لو عندك طريقة بتدي بيها الفيدباك.

ولو حد عنده إضافة أو تعديل يا ريت يشاركنا.


المصدر:

The Gift of Therapy, Irvin Yalom.


المنشورات الأخيرة

إظهار الكل
Post: Blog2_Post
bottom of page